المكتب السياسي لأنصار الله يستنكر إحراق القرآن الكريم في السويد

قحطان نیوز – استنكر المكتب السياسي لحركة أنصار الله اليمنية، “بأشد العبارات ما حدث في السويد من إحراق لنسخة من القرآن الكريم”، معتبرًا أن هذه الجريمة النكراء “خطوة عدائية للإسلام والمسلمين”.

وأكد المكتب السياسي لأنصار الله في بيان، اليوم السبت، أن على حكومة السويد أن تتحمل تبعات ما حصل من فعل دنيء وغير مسؤول في مظاهرة هي من سمحت بتنظيمها.

وأشار البيان إلى أن ما يشهده الغرب من أعمال عدائية متكررة ضد المقدسات الإسلامية يعكس ما وصلت إليه الحكومات الغربية من إفلاس أخلاقي وسياسي.

وأوضح البيان أن فشل حكومات الغرب في إدارة شؤون بلادها لا يبرر لها أن تستعدي المسلمين لصرف نظر الرأي العام لديها عن مشكلات بنيوية تعاني منها.

ولفت بيان المكتب السياسي لحركة أنصار الله، إلى أنّ المسلمين جميعًا معنيون بالردّ الحازم على الأعمال العدائية ضد مقدساتهم.

Latest Posts