كنعاني: انتهاك بريطانيا للأمن القومي الإيراني قوبل برد حاسم

قحطان نیوز – ردًا على مزاعم وتصريحات المسؤولين البريطانيين بشأن إعدام جاسوس بلادهم، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني في تغريدة عبر حسابه على “تويتر” “إنّ قيام بريطانيا بانتهاك الأمن القومي للجمهورية الإسلامية الإيرانية قوبل برد استخباراتي وقضائي حاسم”.

وأضاف أن “ضجيج النظام البريطاني ودعم بعض الزاعمين بالدفاع عن حقوق الإنسان في أوروبا يكشف عن تهربهم وانتهاكهم للقانون”.

وتابع أن النظام البريطاني الذي يعتبر أن قتل أحد أفراد أسرته الملكية 25 بريئًا مثل إزالة قطعة شطرنج ولا يخجل من ذلك، ويغض الطرف عن جريمة الحرب هذه لا يملك الأهلية لتقديم المواعظ للآخرين حول حقوق الإنسان.

يذكر أنه تم تنفيذ حكم إعدام بحق علي رضا أكبري جاسوس جهاز التجسس البريطاني شنقًا، وكان يحمل الجنسيتين الإيرانية والبريطانية.

وقد أدانت بريطانيا الإعدام، مؤكدة أنه “لن يمر بلا رد”، معتبرةً أنه عمل همجي يستحق الإدانة بأشد العبارات الممكنة، وفق زعمها.

 التصريحات التدخلية لرئيس كوريا الجنوبية

في سياق آخر، أكد كنعاني أن الوزارة تحقق وتتابع التصريحات التدخلية لرئيس كوريا الجنوبية يون سوك يول بشأن العلاقات بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية ودولة الإمارات العربية المتحدة كدولتين جارتين وصديقتين.

وقال كنعاني “إن التصريحات التي أدلى بها يون سوك يول تشير إلى نقص كامل في المعرفة بالعلاقات التاريخية والودية للجمهورية الإسلامية الإيرانية مع دول الخليج، بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة والتطورات السريعة والإيجابية للغاية الحاصلة في هذا المجال”.

وشدّد على أن وزارة الخارجية تتابع بجدية المواقف الأخيرة لهذا البلد، لا سيما تصريحات رئيسها بخصوص العلاقات بين إيران والإمارات والتي تفتقر إلى أدنى مصداقية دبلوماسية، وتنتظر للحصول على إيضاح من وزارة خارجية كوريا الجنوبية في هذا الصدد.

Latest Posts