العدو الصهيوني يحمي الأجواء الإماراتية

قحطان نیوز – كشف موقع “eurasiantimes” عن تفاصيل تولي العدو الاسرائيلي حماية أجواء الإمارات في صفقة سرية، ضمن اتفاق التطبيع الموقع بين أبو ظبي وكيان العدو.

وأشار التقرير إلى أن أبو ظبي قررت شراء نظام “سبايدر” للدفاع الجوي من “تل أبيب” بعد أن شن اليمنيون العديد من الهجمات الصاروخية وبالطائرات المسيرة على الإمارات. ولفت إلى أن تلك الهجمات أثرت على سمعة الإمارات كموقع آمن ومستقر لممارسة الأعمال التجارية.

وأكد التقرير أن أنظمة الدفاع الجوي عالية الارتفاع الطرفية الأمريكية الصنع (ثاد) وصواريخ باتريوت الاعتراضية، لم تستطع اكتشاف بعض الصواريخ والطائرات من دون طيار التي ضربت الإمارات من خلال التحليق على ارتفاعات منخفضة.

وقال التقرير إنه يمكن لنظام “سبايدر” من “إسرائيل” صد التهديدات على ارتفاعات منخفضة، مثل طائرات الهليكوبتر والطائرات من دون طيار وصواريخ كروز.

وأوضح أن هناك تقارير متعددة هذا العام تزعم أن “إسرائيل” وشركاءها الإقليميين يبنون نظام دفاع مشترك لمواجهة تهديد الطائرات من دون طيار والصواريخ الإيرانية.

ونقل التقرير أن وزراء خارجية الاحتلال والولايات المتحدة والإمارات والبحرين والمغرب ومصر، ناقشوا خلال قمة النقب في آذار/مارس الماضي، فكرة نظام دفاع جوي مشترك بين “إسرائيل” و”جيرانها العرب”.

موقع “eurasiantimes” اختتم تقريره بالحديث عن السمعة السيئة لنظام “سبايدر” في الهند، وأشار بشكل غير مباشر إلى أن ضباطًا ومتخصصين إسرائيليين يقومون بتشغيل والعمل على نظام “سبايدر” للدفاع الجوي في البلدان التي تشتري ذلك النظام.

Latest Posts