بن حبتور : لن يسمح بتحويل البحر الأحمر إلى بحيرة إسرائيلية”.

قحطان نیوزرئيس حكومة صنعاء عبدالعزيز بن حبتور يقول إنّ “اليمن يملك الكلمة الفصل في بوابة مضيق باب المندب، ولن يسمح بتحويل البحر الأحمر إلى بحيرة إسرائيلية”.

قال رئيس حكومة صنعاء عبد العزيز بن حبتور، إنّ “اليمن يملك الكلمة الفصل في بوابة مضيق باب المندب للحفاظ على هوية البحر الأحمر العربية، بوجه المؤامرة الأميركية لتحويله بحيرة صهيونية”.

وأكد بن حبتور لـ”قناة المسيرة” أن “باب المندب ممر دولي لكنه جزء من الأراضي اليمنية”، مشدداً على أنه “لن نسمح بتحويل البحر الأحمر إلى بحيرة أسرائيلية”.

وأضاف بن حبتور أنّ “توقيع 19 اتفاقية تعاون يدحض الضخ الإعلامي حول خلاف سعودي أميركي”.

وأردف أنّ “زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن للمنطقة عكست الضعف الأميركي”، معقباً بأنّه “فيما يخص اليمن في بيان قمة العملاء في جدة، فهو محض نفاق والسعودية طرف معتدٍ ولم تكن يوماً وسيطاً”.

وأشار رئيس حكومة صنعاء في حديثه إلى أنّ “تحالف العدوان لم يكن صادقاً ولا ملتزماً ببنود الهدنة الأممية”.

ويأتي كلام بن حبتور بعد تصريح الرئيس الأميركي جو بايدن، خلال لقائه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بأنّ قوات بلاده “لحفظ السلام”، في جزيرتي تيران وصنافير في البحر الأحمر، ستغادر بحلول نهاية العام الجاري.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن مصادر مطّلعة قولها إنه “ليس لدى إسرائيل أي اعتراض على نقل جزيرتَي تيران وصنافير في البحر الأحمر إلى السعودية”، وهو ما يُعدّ شرطاً مسبقاً لعملية تطبيع محتملة بين الرياض و”تل أبيب”.

وانتقلت السيادة على جزيرتي تيران وصنافير من مصر إلى السعوديّة في العام 2017، وتتمركز فيها قوة متعددة الجنسيات، منذ توقيع “إسرائيل” ومصر اتفاقية التطبيع في العام 1979.

وذكرت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، أنّه من المقرر أن توافق “إسرائيل” على ترتيبات أمنية جديدة تسمح لمصر بنقل السيطرة على جزيرتي تيران وصنافير في مضيق تيران إلى السعودية.

اقرأ أيضاً: تيران وصنافير.. جائزة استراتيجية لـ”إسرائيل”

وفي وقت سابق، أعلنت الولايات المتحدة الأميركية تأسيس قوة مهمات جديدة مع دول حليفة، ستقوم بدوريات في البحر الأحمر قبالة اليمن، تهدف وفق واشنطن، إلى “تعزيز التعاون والأمن في البحر الأحمر ومضيق باب المندب وخليج عدن”.

Latest Posts