السفير الروسي: واشنطن بإرسالها المزيد من الأسلحة تدفع كييف لقتل المدنيين

قحطان نیوزقال السفير الروسي لدى الولايات المتحدة أناتولي أنتونوف إن واشنطن من خلال تزويد كييف بالمزيد من الأسلحة ونقل المعلومات الاستخباراتية للقوات الأوكرانية تدفع نظام كييف لقتل المدنيين.

وجاء في بيان منشور: “الإدارة الأمريكية تكثف نقل الأسلحة إلى كييف. إذا تم توفير منظومات الدفاع الجوي المحمولة (MANPADS) و ATGMs في السابق، فإن الأمر حاليا يتعلق بتزويدها بالمدفعية الثقيلة، وMLRS، وأنظمة الدفاع الجوي على ما يبدو. علاوة على ذلك، يتبادل الأمريكيون المعلومات الاستخباراتية مع القوات المسلحة الأوكرانية. إنهم يقدمون معلومات وإحداثيات للتحرك في ساحة المعركة. في الواقع، واشنطن بخطواتها الاستفزازية، تدفع نظام كييف لقتل المدنيين”.

وأضاف السفير أن “الضخ المتهور وغير المسؤول للأسلحة إلى أوكرانيا يعقد دوامة الصراع ويزيد من خطر حدوث مزيد من التصعيد بعواقب لا يمكن التنبؤ بها”.

ولفت السفير إلى أن الولايات المتحدة تتغاضى عن استمرار إرسال المرتزقة إلى أوكرانيا. منوها بأن الدوائر الحاكمة في واشنطن “ما زالت عاجزة عن تقييم خطورة خطواتها”.

وتابع قائلا: “مثل هذا الخط يخلق مخاطر إضافية في العلاقات بين القوى النووية الكبرى”.

وكشف البنتاغون في وقت سابق عن محتويات حزمة مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا.

وقدمت الولايات المتحدة لأوكرانيا 6.8 مليار دولار من المساعدات العسكرية خلال رئاسة جو بايدن، منها 6.1 مليار دولار منذ 24 فبراير.

من جهتها أرسلت روسيا في السابق مذكرة إلى جميع الدول، بما في ذلك الولايات المتحدة، بسبب إمدادات الأسلحة إلى كييف.

وأشار وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى أن الإمدادات العسكرية لأوكرانيا ستصبح هدفا مشروعا للضربات. كما حذرت وزارة الخارجية من أن دول الناتو “تلعب بالنار” بتزويد كييف بالأسلحة.

Latest Posts