الخارجية العمانية تعلن عن زيارة المبعوث الأممي هانس غروندبرغ لصنعاء

أعلنت وزارة الخارجية العمانية، اليوم الاثنين، أن زيارة المبعوث الأممي هانس غروندبرغ للعاصمة اليمنية صنعاء جاءت بعد لقاءات مع رئيس الوفد الوطني اليمني المفاوض محمد عبدالسلام في مسقط بغرض تثبيت الهدنة.

وقالت الخارجية العمانية عبر صفحتها على “تويتر”: “بناءً على اللقاءات والمناقشات التي أجراها سعادة هانس غروندبرغ مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص باليمن مع معالي السيد بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي وزير الخارجية وعدد من المسؤولين في سلطنة عمان ومحمد عبدالسلام رئيس وفد صنعاء التفاوضي حول إجراءات تثبيت الهدنة ومتطلبات التسوية الشاملة في اليمن، فقد غادر المبعوث الأممي مسقط متجهاً إلى العاصمة اليمنية صنعاء في أول زيارة له منذ تعيينه في منصبه في شهر أغسطس الماضي”.

وكان المبعوث غروندبرغ، قد وصل في وقت سابق اليوم الاثنين، إلى العاصمة صنعاء قادما من مسقط.

ومن المقرر أن يلتقي المبعوث الأممي رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط والمسؤولين لمناقشة تثبيت الهدنة الإنسانية وفتح مطار صنعاء وإزالة العوائق أمام حركة السفن.

والتقى رئيس الوفد الوطني اليمني محمد عبدالسلام، مساء أمس الأحد، في العاصمة العمانية مسقط المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ وفريقه.

وتم مناقشة سير الهدنة الانسانية وضرورة الإسراع في تسيير الرحلات من مطار صنعاء وسلاسة دخول السفن دون تعقيدات وعراقيل ووضع حد للخروقات التي يقوم بها الطرف الآخر إضافة إلى الشروع في مناقشة الملف الإنساني.

ومن جانبه أكد وزير الخارجية صنعاء على ضرورة تفهم العالم لمظلومية الشعب اليمني، والتي واجهها اليمنيون بالصمود في مواجهة العدوان العسكري والحصار الشامل بكل عزة وكرامة.

وأضاف شرف، بأن القيادة في صنعاء أكدت مراراً أن يدها ممدودة وما تزال ممدودة نحو السلام العادل والمشرف للشعب اليمني، موضحاً بأن الجدية في إظهار نوايا السلام من قبل الطرف الأخر وفي مقدمتهم دولتي العدوان السعودي الاماراتي لا بد أن تترجم إلى خطوات عملية وملموسة يشعر بها أفراد الشعب اليمني الذي يعاني من أسوأ كارثة إنسانية من صنع البشر أوجدها تحالف العدوان، وفي مقدمة هذه الخطوات عدم عرقلة دخول السفن المحملة بالمشتقات النفطية والغاز المنزلي إلى ميناء الحديدة، وإعادة فتح مطار صنعاء الدولي دون أي عراقيل لوجستية او بيروقراطية أمام حركة الرحلات التجارية والمدنية وتنقل المواطنين اليمنيين ،بالاضافة الى الاهتمام ومعالجة موضوع إعادة صرف مرتبات كافة موظفي الدولة دون استثناء أو تمييز والتي ستساهم كثيرا في رفع المعاناة عن كادر الدولة الذي حرم من حقه في الراتب سنوات عديدة.

Latest Posts