مونديال قطر :العراق يتلقى صدمة من “الفيفا” بشأن مباراته أمام الإمارات في التصفيات

تلقى العراق صدمة كبيرة من الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” بشأن مباراته أمام الإمارات في تصفيات مونديال قطر 2022. حيث قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم عن نقل  مباراة العراق والإمارات ضمن تصفيات مونديال قطر 2022من العاصمة بغداد إلى أرض محايدة لأسباب أمنية. في العاصمة السعودية الرياض الخميس المقبل بحسب ما أعلن الاتحاد الآسيوي السبت، فيما أعلن الاتحاد العراقي نيته الطعن لدى محكمة التحكيم الرياضية “لتثبيت حقه في اللعب على أرضه”.

وقال الاتحاد القاري في بيان انه تقرّر نقل المباراة “من استاد المدينة الدولي في بغداد إلى الرياض” إلى استاد الملك فهد الدولي، مبرراً ذلك بـ”الأحداث الأخيرة في العراق والتحولات الأوسع في الأمن العالمي في الأسابيع الأخيرة. تم إجراء إعادة تقييم للوضع الأمني والسلامة في العراق من قبل الاتحاد الآسيوي وفيفا”.

تابع “بناء على التقييم، ولضمان أعلى معايير السلامة والأمن لجميع أصحاب المصلحة المعنيين، تقرّر نقل المباراة إلى مكان محايد”.

وأفاد الحرس الثوري الإيراني عن استهداف “مركز إسرائيلي” في شمال العراق الأحد الماضي، بعد ساعات من إعلان سلطات اقليم كردستان سقوط صواريخ بالستية أطلقت “من خارج الحدود” في محيط أربيل والقنصلية الأميركية فيها.

وبعد ساعات من إعلان إقامة المباراة في الرياض، أعلن الاتحاد العراقي نيته الطعن لدى محكمة التحكيم لتثبيت حقه باللعب على أرضه “سيبقى (الاتحاد) مدافعاً عن حقهِ باللعبِ في أرضه بعد قرارِ رفع الحظر الدوليّ عن ملاعبنا.. ولن يتنازلَ عن مُكتسبٍ جاءَ بعد سنواتٍ طويلةٍ من الحظر الدولي”.

اعتبر ان قرار اللعب في أرض محايدة في السعودية “يُعدّ صدمةً كبيرةً وغير مُنصفٍ وظالماً ومُجحفاً بحق كرةِ القدم العراقيّة، ولم يَستند إلى الحقائق الموجودةِ على أرضِ الواقع، إذ إن التَقارير الأمنيّة كانت ممهورةً بالإشادةِ وحالةِ الاستقرار التامّ والأمن المُستتب”.

أضاف انه بعد وصولِ القرار الأولي باقامة المباراة في أرض محايدة “أرسلَ الاتحاد العراقيّ رسالةً بمضمونٍ قوي وقانوني ورصينٍ إلى الاتحادِ الدولي من أجل العُدولِ عن قراره، وإنه في حالِ تَثبيت القرار من الفيفا فإن اتحاد الكرة سيتجه على إثره إلى محكمةِ كاس للدفاعِ عن حقه برفضه اللعب خارج أرضه لوجود مُقوماتِ النجاح والأمن في ملاعبنا، والتجاربُ السابقةُ تؤكدُ ذلك، وآخرها مُباراة منتخبنا الوطني ونظيره الزامبي التي أقيمت في ملعب المدينة الدولي ببغداد (الجمعة) التي حضرها 25 ألفَ متفرج، وجرت بانسيابيةٍ ودرجةٍ عاليةٍ من التَنظيم المميز”.

ويحتلّ منتخب العراق المركز الخامس قبل الأخير في المجموعة الاولى بخمس نقاط من ثماني مباريات، فيما يشغل نظيره الاماراتي المركز الثالث بتسع نقاط، علماً أن ثالثي المجموعتين في الدور الثالث يلتقيان في ملحق آسيوي والفائز بينهما يلاقي خامس أميركا الجنوبية في ملحق عالمي.

Latest Posts