مفوضية الأمم المتحدة : ملايين النازحين في اليمن، يواجهون “جوعا متزايدا”

قالت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إن ملايين النازحين في اليمن، يواجهون “جوعا متزايدا” بسبب قطع المساعدات الغذائية.

وأضافت مفوضية الأمم المتحدة في بيان مقتضب على حسابها بتويتر، أن “العائلات النازحة في اليمن تواجه جوعا متزايدا بسبب قطع المساعدات الغذائية”.

وأردفتالمفوضية: “أكثر من نصف النازحين داخليا في البلاد البالغ عددهم 4 ملايين نسمة يعيشون في مناطق مصنفة على أنها حالة غذائية طارئة”.

وأشارت إلى أنه في شهر يناير الجاري “سيحصل الملايين على حصص غذائية مخفضة” دون مزيد من التفاصيل.

وكان برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، أعلن مطلع العام الجاري أنه سيقلص الحصص الغذائية الشهرية إلى النصف جراء نقص التمويل.

ومع استمرار ازمة الوقود في اليمن تتزايد التحذيرات من تفاقم الأزمات الإنسانية وتوقف القطاعات الخدمية والحيوية، خاصة مع غياب الدورالأممي المفترض وفق المبادئ المتعلقة بجوانب الحماية الإنسانية.

ويشهد اليمن منذ أكثر من 7 سنوات حربا مستمرة بين تحالف العدوان السعودي الأمريكي الإماراتي ومرتزقته من حكومة الرئيس الفار عبد ربه منصور هادي من جهة وحكومة صنعاء المتمثلة في الجيش واللجان الشعبية، الذين يسيطرون  على عدة محافظات من بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر 2014.

وحتى نهاية العام 2021، أسفرت حرب في اليمن عن مقتل 377 ألفا بشكل مباشر وغير مباشر، وفق الأمم المتحدة.

وأدت الحرب إلى خسارة اقتصاد البلاد 126 مليار دولار، في واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية والاقتصادية بالعالم، حيث يعتمد معظم السكان البالغ عددهم 30 مليونا على المساعدات.

Latest Posts