محافظ الحديدة : على الأمم المتحدة أن تخجل من صمتها إزاء احتجاز السفن من قبل تحالف العدوان

قال  محافظ محافظة الحديدة محمد عياش قحيم،  أن على الأمم المتحدة أن تخجل من صمتها إزاء احتجاز السفن من قبل تحالف العدوان السعودي الاماراتي .

وأضاف محمد عياش قحيم أن تهديد تحالف العدوان باستهداف ميناء الحديدة ليس جديداً وقد تم استهدافه سابقا من قبل تحالف العدوان.. مستغرباً من صمت المجتمع الدولي أمام قرصنة العدوان لسفن النفط والغذاء.

وأشار قحيم إلى أن: ” الصمت الدولي إزاء تهديد العدوان باستهداف ميناء الحديدة يعكس الازدواجية تجاه الملف اليمني”.

وقال محافظ الحديدة: “على الأمم المتحدة أن تخجل من صمتها إزاء احتجاز السفن بعد خضوعها لآلية التفتيش الأممية”.. مؤكداً أن الشعب اليمني لن يصمت إزاء استمرار العدوان والحصار.

من جانبها أدانت 133 منظمة مدنيه تصعيد العدوان السعودي واستهدافه الأحياء المدنية والمنشئات المدنية والخيرية في صنعاء والمحويت وصولا إلى التهديد بقصف مركز للمكفوفين بصنعاء.

وعبرت المنظمات في بيان مشترك عن أسفها لصمت مجلس الأمن والأمم المتحدة ومنظمات حقوقية إزاء موجة التصعيد الخطيرة لتحالف العدوان وتهدد حياة ملايين اليمنيين، مؤكدة أن تصعيد تحالف العدوان الأخير يعد جرائم حرب وسيكون له آثار كارثية ويفاقم الأزمة الإنسانية في اليمن.

وأوضحت المنظمات إلى أنه بموازاة التصعيد ضد المدنيين يستمر تحالف العدوان في سياسة احتجاز سفن الغذاء والوقود وتشديد الحصار.

Latest Posts