ولاية بلوشستان الباكستانية تشهد مقتل 4 جراء عبوة ناسفة

شهدت مدينة كويتا عاصمة ولاية بلوشستان حسب ماأفادت وسائل الإعلام الباكستانية بأن ما لا يقل عن 4 أشخاص لقوا مصرعهم وأصيب 13 آخرون بانفجار عبوة ناسفة .

ونقلت صحيفة “أكسبريس تريبيون” المحلية عن رئيس مستشفى كويتا جاويد أختار قوله إن “ما لا يقل عن 4 أشخاص قتلوا وأصيب عدد آخر في انفجار قرب مجمع سليم الطبي في كويتا”.

وذكرت الصحيفة أن رئيس وزراء بلوشستان مير عبد القدوس بيزينجو ندد بالانفجار وأعرب عن استيائه من تردي الإجراءات الأمنية في المدينة.

ولم تتبن أي جهة الهجوم، فيما يشن انفصاليون من عرقية “البلوش” تمردا في المنطقة التي تشهد أيضا أعمال عنف، والذين تتهم إسلام آباد نيودلهي بدعمهم.

وذكرت الصحيفة أن رئيس وزراء بلوشستان مير عبد القدوس بيزينجو ندد بالانفجار وأعرب عن استيائه من تردي الإجراءات الأمنية في المدينة.

وأضافت: “أعرب بيزينجو عن أسفه لسقوط قتلى وجرحى وطلب إبلاغ قائد شرطة الإقليم بالحادث”.

وأوضحت الصحيفة أن “سبب الانفجار لم يحدد بعد، وأن القوات الأمنية طوقت منطقة الانفجار وفتحت تحقيقا للوقوف على ملابسات الحادث”.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم بعد، لكن هجمات سابقة مشابهة نفذها مسلحون وانفصاليون.

وتشهدولايةبلوشستان تمردا مطولا من جماعات بلوشية انفصالية تنفذ منذ عقود تفجيرات وهجمات إطلاق نار تستهدف المدنيين وقوات الأمن للضغط من أجل تحقيق مطالبها بالانفصال.

ولطالبان الباكستانية وتنظيم “داعش” أيضا تواجد في بلوشستان، لكن إسلام أباد تصر على أن القوات الباكستانية أحبطت تمردا في بلوشستان، بالرغم من استمرار العنف.

وأعلن الانفصاليون في السابق هجمات على مشاريع الممر الاقتصادي الباكستاني، وانتشر الآلاف من عناصر الأمن الباكستانيين في المنطقة لمواجهة العنف، إذ تعتبر ولاية بلوشستان منطقة حيوية للممر الاقتصادي بين الصين وباكستان، وهي جزء من مبادرة “حزام واحد طريق واحد” الصينية.

 

Latest Posts