وزير خارجية المستقيل هادي يلتقي المبعوثين الأمريكي والأممي

ناقش أحمد عوض بن مبارك، وزير الخارجية في حكومة الرئيس اليمني المستقيل عبد ربه منصور هادي اليوم، مع المبعوثين الأممي، والأمريكي، كلاً على حدة، آخر التطورات على الساحة اليمنية.
وقال وزير خارجية هادي بعد لقائه المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن تيم ليندر كينغ تطورات: ملتزمون بالعمل لتحقيق سلام شامل وفقا للمرجعيات الأساسية.

واكد ان الوقف الشامل لإطلاق النار هو الخطوة الأهم لمعالجة أشكال المعاناة الإنسانية والاقتصادية.

واكد على استكمال تنفيذ اتفاق الرياض خاصة ما يتعلق بالشق الأمني والعسكري، مشدداً على أن تثبيت الاستقرار سينعكس بشكل إيجابي على كافة الجوانب، والمجالات.

كما ناقش وزير خارجية هادي، مع المبعوث الأممي، إلى اليمن، مارتن غريفيث، التطورات على الساحة اليمنية.

ومنذ ثلاثة أشهر يقود المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيموثي ليندركينغ، إلى جانبه المبعوث الأممي مارتن غريفيث، مباحثات مكثفة للوصول إلى اتفاق لإنهاء العدوان على اليمن، لكنهما لم يخرجا بنتيجة، في ظل تعنت السعودية التي تفرض شروطا على وقف العدوان اولها إبقاء الحصار أو رفعه جزئيا بطريقة مشروطة، ووقف عملية تحرير مدينة مأرب التي يتجمع فيها آلاف المقاتلين من القاعدة وداعش.

Latest Posts