هنية: أوصلنا رسائل لواشنطن وتل أبيب بأن القدس “خط أحمر” وأننا “من سيحدد قواعد الاشتباك”

قال إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، الأربعاء، إن المقاومة الفلسطينية سدّدت ضربة قوية لصفقة القرن في العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.

وقال هنية، في مقابلة مع قناة “الجزيرة” الفضائية، إن “معركة سيف القدس (في إشارة لعمليات المقاومة خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة) جعلت التنسيق الأمني، ومشروع المفاوضات خلف ظهورنا”.

ووصف أداء المقاومة خلال الحرب الإسرائيلية بـ”المشرف”، مضيفاً أنه فرض معادلات غاية في الأهمية.

وأضاف “سددنا ضربة قوية جداً لصفقة القرن، وأظهرنا زيف التطبيع وبناء التحالفات مع إسرائيل”.

وتابع “ما قامت به المقاومة فاجأ الصديق كما فاجأ العدو، من حيث الأداء والمزاوجة بين التحرك السياسي والعسكري”.

وأوضح هنية أن “الاحتلال أراد أن يكون يوم 28 رمضان (الماضي) إهانة واستباحة للأقصى (عبر خطط المستوطنين لاقتحامه)، فلم يكن أمام المقاومة إلا أن تتدخل”.

وبيّن أن حركته أوصلت رسائل للولايات المتحدة وإسرائيل (خلال المواجهة) بأن “القدس خط أحمر”، مضيفا “أبلغناهم أننا من سيحدد قواعد الاشتباك”.

وقال “يجب تثبيت قواعد الاشتباك في غزة والقدس وإعادة الإعمار (لغزة) ضمن هذه القواعد”.

وفي سياق متصل، أكد هنية أن المقاومة أفشلت خطة إسرائيل للنيل من قدراتها، ومن شبكة الأنفاق في غزة. ولفت إلى أن “ما يسمونه مترو حماس (الأنفاق) أُسمّيها المدينة الجهادية، وهي سليمة، ولم يصل العدو إلى بنيتها الأساسية”. وأشار إلى أن الأضرار التي لحقت بالمقاومة (جراء القصف الإسرائيلي) كانت “ثانوية ولم تنل من البنية الصلبة للفصائل”.

وجّدد هنية استعداد حماس للعمل على ترتيب البيت الفلسطيني، و”البناء على الوحدة الوطنية التي تجسدت في المعركة الأخيرة”.

Latest Posts