نتنياهو: “الحملة في غزة ستستغرق وقتا” قبل وقف القتال

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن انتهاء العمليات القتالية المستمرة منذ سبعة أيام ليس وشيكا رغم تحركات دبلوماسية لاستعادة التهدئة.

وقال نتنياهو في خطاب بثه التلفزيون “حملتنا ضد المنظمات الإرهابية متواصلة بكامل قوتها”.

وتابع قائلا “ما نفعله الآن، وسيستمر طالما ظل ضروريا، هو لاستعادة الهدوء لكم أيها المواطنون الإسرائيليون. سيستغرق ذلك وقتا”.

في السياق، أكد رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي الأحد أن حركة حماس “أساءت تقدير قوة الرد الإسرائيلي” على القصف الصاروخي الذي طاول الدولة العبرية.

وقال كوخافي “إن حماس أساءت تقدير قوة ردنا (…) تتعرض غزة لقصف جوي شديد وغير مسبوق”.

وفي وقت سابق اليوم، صادق المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية (الكابينت) الإسرائيلي على استمرار العملية العسكرية في قطاع غزة، بحسب إعلام عبري.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” إن “الكابنيت” صادق في ختام اجتماع استمر لأكثر من 4 ساعات على استمرار الهجمات في القطاع وفق خطة الجيش الإسرائيلي.

وأضافت: “لم يناقش الوزراء خلال جلسة اليوم وقف إطلاق النار، لكن قيل لهم إنه سيتم إبلاغهم حال طرح اقتراح بالهدنة”.

ويضم “الكابينت” 16 وزيرا إسرائيليا بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

والأحد، ارتفعت حصيلة شهداء العدوان الإسرائيلي في القطاع إلى 188، بينهم 55 طفلا، و33 سيدة، وإصابة 1230 بجراح مختلفة من بينهم خطيرة، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.

(وكالات)

 

Latest Posts