الأمم المتحدة: نزوح نحو 10 آلاف غزي جراء هجمات إسرائيل

أعلنت الأمم المتحدة، الجمعة، نزوح نحو 10 آلاف فلسطيني جراء الهجمات الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة.

وذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية “أوتشا”، في بيان، أنه يقدر عدد النازحين بنحو 10 آلاف فلسطيني غادروا منازلهم إلى المدارس والمساجد في القطاع، وسط وصول محدود إلى الماء والغذاء والنظافة والخدمات الصحية.

وأشار إلى أن الوصول إلى الخدمات الصحية في المستشفيات وإلى الماء (في غزة) مرتبط بالتيار الكهربائي، متوقعا نفاد الوقود اللازم لتشغيل تلك الخدمات بحلول، الأحد المقبل.

ودعا البيان المسؤولين الإسرائيليين والفصائل الفلسطينية المسلحة إلى السماح للأمم المتحدة بإحضار الوقود والغذاء والإمدادات الطبية ونشر العاملين في المجال الإنساني في هذا الإطار.

كما ذكّر الأطراف بضرورة احترام القانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الإنسان.

وفي وقت سابق الجمعة، ناشد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إسرائيل وحركة “حماس” وقف القتال فورا والسماح لجهود الوساطة بالعمل، وفق بيان تلاه ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام، أمام الصحفيين بمقر المنظمة في نيويورك.

وبحسب وزارة الصحة الفلسطينية، ارتفع عدد ضحايا الغارات الإسرائيلية العنيفة المتواصلة على قطاع غزة منذ مساء الاثنين، إلى 122 شهيدا، بينهم 31 طفلا و20 سيدة، إضافة إلى 900 إصابة.

وتفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية كافة، جراء اعتداءات “وحشية” ترتكبها الشرطة ومستوطنون إسرائيليون، منذ 13 أبريل/ نيسان الماضي، في القدس، وخاصة منطقة باب العامود والمسجد الأقصى ومحيطه، وحي الشيخ جراح؛ حيث تريد إسرائيل إخلاء 12 منزلا من عائلات.

Latest Posts