قادة المحور يجمعون على خيار المقاومة حتى تحرير القدس

أحييت اللجنة المركزية لإحياء يوم القدس العالمي المناسبة من خلال المنبر الموحد بمؤتمر افتراضي لقادة الأحزاب والقوى المقاومة إضافة إلى شخصيات مؤثرة، وأجمع المتحدثون على خيار المقاومة لتحرير القدس وفلسطين وأكدوا أن هوية الشعب الفلسطيني إسلامية عروبية مقاومة مشددين على عدم التفريط بالقدس والأقصى.
مواقف صارمة حيال القدس أكد عليها رؤساء الأحزب والقوى المقاومة وأمناؤها العامون وشخصيات مؤثرة خلال مؤتمر إحياء يوم القدس العالمي الذي أعلنه الإمام الخميني رضوان الله عليه.

وقال الأمين العام لحزب الله لبنان السيدحسن نصرالله في كلمته بالمنبر الموحد: يوما بعد يوم وبالرغم من الحصار والشدائد والصعوبات والتهديدات يؤكد الشعب الفلسطيني أنه متمسك بحقوقه وقضيته، وهذا يحمل الأمة الإسلامية مسؤولية أكبر لنصرته.

المؤتمر نظمته اللجنة المركزية لاحياء يوم القدس العالمي افتراضيا بسبب جائحة كورونا، وكانت مواقف فلسطينية تؤكد على خيار المقاومة في مواجهة الاحتلال، وأن هوية الشعب الفلسطيني الإسلام والمقاومة وعدم التفريط بالقدس المحتلة والمسجد الأقصى.

وقال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية: أدعو شعوب أمتنا الإسلامية جمعاء إلى أن تقف موقفا قويا صلبا من أجل الدفاع عن القدس والأقصى.

الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي؛ زياد النخالة أكد أن القدس أصبحت اليوم أكثر قوة بأهلها ومرابطيها؛ وأكثر التفافا حول المقاوم.

واضاف نخالة: أقول للعدو وقادته إن شعبنا سيبقى في هذه الأرض وسيدافع عنها ويحميها بكل ما يملك، وأنكم سترحلون عاجلا أم آجلا.

خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري دعا العرب والمسلمين حكاما ومحكومين لحشد طاقاتهم وإمكانياتهم لنصرة القدس والقضية الفلسطينية.

كما طالب مطران سبسطية للروم الأرثذكوس في القدس عطا الله حنا كل إنسان عنده قيم ومبادئ أخلاقية، بالدفاع عن القدس واعتبارها قبلة الأحرار.

الامين العام للجبهة الشعبية الأسير المعتقل أحمد سعدات اكد في رسالة تلاها نائبه أبوأحمد فؤاد، أن يوم القدس العالمي يعني أن الكيان الصهيوني إلى زوال.

قائد حركة أنصار الله في اليمن السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي أكد أن اليمن يعتبر العدو الإسرائيلي خطرا على كل الامة والاستقرار الاقليمي والدولي ولا مشروعية له.

وقال السيد الحوثي: شعبنا يعتبر العدو الإسرائيلي خطرا على كل الأمة والسلم والاستقرار الإقليمي والدولي وهو كيان إجرامي غاصب لا مشروعية له.

الأمين العام لعصائب أهل الحق في العراق الشيخ قيس الخزعلي شدد على أن إخراج الاحتلال الأميركي من العراق هو خطوة متقدمة لدحر المحتلين من فلسطين.

وصرح قيس الخزعلي قائلا: إننا على يقين كامل ونحن في هذه الذكرى أن تحرير العراق من الاحتلال الأميركي سيجعل القدس أقرب وسيجعل تحريرها نتيجة حتمية.

مفتي جمهورية العراق الشيخ مهدي الصميدعي؛ قال إن فلسطين وبيت المقدس قضية عقائدية إنسانية إسلامية؛ وإن يوم القدس العالمي أصبح معلما تاريخيا.

وأكد عالم الدين البحريني آية الله الشيخ عيسى قاسم في فعاليت إحياء يوم القدس العالمي أن الشعب البحريني يرفض التطبيع وأضاف أن طريق التطبيع مع الكيان الصهيوني هو طريق الخسران وطريق جهنم.

Latest Posts