مقتل رجل أسود على يد الشرطة في مينيابوليس وبايدن يدعو إلى الهدوء

دعا الرئيس الأمريكي جو بايدن، الإثنين، إلى الهدوء في اعقاب إطلاق الشرطة النار على رجل أسود في أحد ضواحي مدينة مينيابوليس، بعد وقت قصير من قول قائد الشرطة هناك إنه يعتقد أن الضابط المتورط استخدم مسدساً عن طريق الخطأ.

وقال بايدن للصحافيين في المكتب البيضاوي إنه تحدث مع حاكم ولاية مينيسوتا، تيم فالز، والسلطات المحلية في مركز بروكلين بالولاية بشأن إطلاق النار يوم الأحد على داون رايت، ولكنه لم يتحدث بعد مع عائلة رايت.

وأضاف بايدن أنه يتعين انتظار ما سيظهره التحقيق، ومعرفة ما إذا كان الحادث متعمداً أم لا من خلال تحقيق شامل.

وأكد بايدن أنه لا يوجد أي مبرر على الإطلاق للنهب أو العنف ولكن الاحتجاج السلمي مفهوم.

وجاءت تعليقات بايدن بعد وقت قصير من قول تيم غانون، قائد الشرطة في مركز بروكلين، إن الضابط الذي أطلق النار على رايت (20 عاماً) كان ينوي استخدام الصاعق، ولكنه أطلق النار من البندقية بدلاً من ذلك.

وقال غانون :” هذا ما يبدو لي، من خلال مشاهدة التسجيل، ورد فعل الضابط وضيقه بعد ذلك مباشرة”.

Latest Posts