بالعصي والحجارة.. مستوطنون يعتدون على أسرة فلسطينية جنوبي الضفة

اعتدى مستوطنون إسرائيليون، السبت، على أسرة فلسطينية بالعصي والحجارة جنوبي الضفة الغربية ما أسفر عن إصابة الأب والأم، بحسب مصدرين.

وأفاد شهود عيان بأن مجموعة من المستوطنين هاجموا أفراد أسرة فلسطينية في منطقة مسافر يطا، وحطموا زجاج مركبتهم، واعتدوا عليهم برشقهم بالحجارة والضرب بالعصي، ما أدى لإصابة الأب والأم بجروح، والأطفال بحالة هلع شديد.

وذكرت المصادر ذاتها، أنه تم نقل الأب البالغ من العمر (45 عاما) إلى المستشفى الأهلي (حكومي) بالخليل لتلقي العلاج، دون تفاصيل حول حالته الصحية.

في حين تم تقديم الإسعاف لزوجته ميدانيا، وفق الشهود.

وفي سياق متصل، أفاد مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان بالأراضي المحتلة “بتسيلم” (غير حكومي) بأن الحادث وقع قرب بؤرة “متسبيه يائير” الاستيطانية جنوب الخليل.

وأشار المركز المعني برصد الانتهاكات ضد الفلسطينيين، عبر موقعه الإلكتروني الى أن 10 مستوطنين ملثمين، هاجموا الأسرة الفلسطينية (زوجان و8 أطفال)، عندما وصلوا لأرض زراعية تملكها الأسرة بالمنطقة، قبل أن يصاب الزوجان بجروح.

وبحسب “بتسليم”، التي نشرت توثيقا للواقعة عبر موقعها الإلكتروني، يقوم المستوطنون بمنع الأسرة من العمل في أرضها الزراعية بشكل منتظم.

ويتعرض الفلسطينيون في منطقة مسافر يطا ومناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة لاعتداءات متكررة، من قبل المستوطنين والجيش الإسرائيلي، بهدف الضغط عليهم وتهجيرهم من أراضيهم، بحسب مسؤولين فلسطينيين.

وتفيد تقديرات إسرائيلية وفلسطينية بوجود نحو 650 ألف مستوطن في مستوطنات الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية.

Latest Posts