الخارجية اليمنية توجه رسائل للمجتمع الدولي بشأن تقرير نشاط القاعدة بمأرب

وجهت وزارة الخارجية اليمنية رسائل إلى كافة الوفود الدائمة لدى الأمم المتحدة بنيويورك ومكتب الأمين العام للأمم المتحدة ومكتب رئيس مجلس الأمن في نيويورك وكافة أعضاء المجلس والوفود الدائمة لدى المقر الأوروبي للأمم المتحدة بجنيف ومكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن بصنعاء ومجموعة الدول الـ19 المهتمة بالتسوية السياسية في اليمن.

تضمنت الرسائل تقريراً مفصلاً عن نشاط تنظيم القاعدة بمحافظة مأرب والذي نشره جهاز الأمن والمخابرات مؤخراً.

وعبرت وزارة الخارجية عن الأمل في أن يحظى التقرير بالاهتمام من مجلس الأمن ولجان مكافحة الإرهاب والمجتمع الدولي باعتباره يكشف جانباً مهما من المعلومات الحصرية والموثوقة التي تثبت نشاط تنظيم القاعدة في محافظة مأرب وعلاقته بقوى العدوان على الشعب اليمني.

وأدانت إستمرار الاعتراف بشرعية زائفة تعد القاعدة جزءاً لا يتجزأ منها .. معربة عن استغرابها الشديد إزاء الاعتراف بخليط من الفاسدين والقاعدة، لايعترف بهم الشعب اليمني.

وأشارت الرسائل إلى أن الاستمرار في هكذا موقف، أمر خطير للغاية ويتنافى مع آمال ومصالح الشعب اليمني ومقتضيات السلم والأمن الدوليين.

ولفتت إلى أنه آن الأوان لتصحيح المواقف وإعادة الاعتبار للغة المنطق والأخلاق والقيم الإنسانية المشتركة وتغليب إرادة الشعب اليمني الذي يعبر اليوم عن قضية عادلة ويقدم التضحيات الجسام من أجل حريته واستقلاله وأمنه واستقرار ووحدة وسلامة أراضيه.

واختتمت وزارة الخارجية رسائلها بالمطالبة بإدانة التعاون القائم بين دول تحالف العدوان على اليمن ومرتزقته وتنظيم القاعدة والضغط على دول العدوان لإيقاف دعمها المالي والعسكري لهذا التنظيم في اليمن وإغلاق معسكراته بمناطق سيطرة دول التحالف ومباركة وتأييد الجيش اليمني في محافظة مأرب الذي يستهدف هذا التنظيم في مناطق تمركز

Latest Posts