اللواء الموشكي يلتقي نائبة رئيس البعثة الأممية لدعم اتفاق الحديدة

التقى نائب رئيس هيئة الأركان العامة في اليمن رئيس الفريق الوطني في لجنة التنسيق المشتركة اللواء علي الموشكي، نائبة رئيس البعثة الأممية لدعم اتفاق الحديدة، حيث اوضح الموشكي ان خروقات العدوان ومرتزقته لاتفاق السويد تجاوزت كل الحدود والضحايا يتساقطون يوميًا.

كما اكد اللواء الموشكي ان الفريق الوطني تقدم بمقترح لتسريع آلية تنفيذ اتفاق السويد منذ أكثر من عام وما زال الجمود هو السائد بسبب تعنت الطرف الآخر لكل المقترحات والحلول الإنسانية .

وعبر اللواء الموشكي من أن احتجاز العدوان الأمريكي السعودي لسفن الوقود جريمة مكتملة الأركان، تنذر بمخاطر كبيرة نتيجة للكارثة إنسانية المحتملة جراء نفاذ المشتقات النفطية .

واوضح اللواء الموشكي أن على الأمم المتحدة وبعثتها في الحديدة أن تفصل بين الملف الإنساني والملفات السياسية والعسكرية التي يسعى العدوان الى التصعيد العسكري في الجانب الإنساني مبيناً أن الطرف الوطني مستعد للقاء الطرف الآخر في الموعد الذي تحدده الأمم المتحدة لحلحلة الجمود في الذي يعتري اتفاق السويد .

كما حذر اللواء الموشكي من أن شركة الكهرباء ستتوقف عن تقديم خدماتها للمواطنين، بسبب احتجاز دول العدوان لسفن الوقود، والذي سيتسبب في كارثة على مستوى المحافظة .

الى ذلك شدد عضو الفريق الوطني في لجنة التنسيق اللواء محمد علي القادري على الأمم المتحدة أن تحاور الرياض وأبوظبي إن ارادوا وقف الحرب في اليمن، لأنهم من يحركون المرتزقة ويعرقلون تنفيذ اتفاق السويد .

نائبة رئيس البعثة الأممية لدعم اتفاق الحديدة دانيلا كروسلاك اكدت في لقائها بالفريق الوطني أن الأمم المتحدة تعمل على عقد لقاء بين جميع الأطراف لتحريك الملفات السياسية والإنسانية .

مشيرة الى انها تتفهم معاناة أبناء محافظة الحديدة، جراء استمرار الاشتباكات، و انه لا بديل عن الحوار بين جميع الأطراف لحل جميع الإشكالات التي تعرقل المضي قدما في الحل السلمي ووقف الحرب .

مضيفة ان الفريق والبعثة الاممية على تواصل مكثف مع الطرف الآخر، وبانتظار عودتهم للقاءات وتنفيذ اتفاق السويد

Latest Posts