تقدم استراتيجي يمني يضع معقل مرتزقة العدوان بمأرب في مرمى النيران

انتصارات استراتيجية وتقدم ميداني على أكثر من جبهة حققتها قواتُ الجيشِ اليمني واللجانِ الشعبية كان اخرها السيطرة على جبلَ البلق الشمالي الاستراتيجي المُطلّ على سدِ ومدينةِ مأرب من الجهةِ الغربية شرقَ البلاد.

ومع اندلاع معاركَ عنيفة في الأطرافِ الغربية للمدينة حيث حررت خلالَها القواتُ اليمنية عدداً من المواقعِ الاستراتيجية بينها جبلُ البلق الشمالي، حيث تكمُنُ الأهميةُ الإستراتيجية للمواقعِ المحررة في أنها تُمهدُ للإقترابِ من مركزِ المدينة المعقلِ الأخير لمرتزقةِ العدوان في مأرب.

المصادرُ أكدت مقتلَ العشراتِ من مرتزقة العدوان خلال المعاركِ العنيفة وأسْرَ آخرين بينهم قياداتٌ بارزة. كما اكدت مصادر عسكرية مقتل العميد عبد الغني شعلان قائد القوات الخاصة التابعة للرئيس المستقيل هادي عبد ربه في مأرب.

وكانت القوات المسلحة اليمنية قد تمكنت من صد زحفاً لمرتزقة السعودية باتجاه منطقة الزُّور بصرواح مأرب شمالي شرق اليمن”. وسيطرت القوات اليمنية على منطقة الطلعة الحمراء الاستراتيجية ومواقع محيطة بها في مديرية صِرواح غربي محافظة مأرب.

وفيما قالت القوات اليمنية انها ارسلت طائرات مسيرة الى جنوب السعودية اكد الاعلام السعودي الرسمي إنه دمر صاروخا باليستيا صوب الاراضي السعودية. وقال تحالف العدوان ان اليمنيين حاولوا استهداف مواقع في المنطقة الجنوبية من المملكة.

سياسيا، اكد عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي إن الرئيس الاميركي جو بايدن والمبعوث الأميركي لليمن لا يحملان خطة للسلام”، مضيفًا “إما سلام حقيقي وإما حرب حتى تحقيق الانتصار”.

من جانبه اكد لناطق الرسمي لأنصار الله ورئيس الوفد الوطني المفاوض محمد عبدالسلام، بقوله: ان الموقف الأميركي لم يتجاوز حدود الكلام، ولا يوجد أي تقدم فعلي”. واضاف ان الحصار مفروض بالإمكانيات الأمريكية، ولا يمكن أن الاغترار بأي كلام براق لا حقيقة ل

Latest Posts